48 ساعة المهلة النهائية لازالة التعديات

3-11-2019

طبيلة : لانسعى الى ايذاء احد ....هدفنا فقط تطبيق النظام

علن المهندس سميح طبيلة اليوم وخلال الاجتماع مع عدد من التجار واصحاب المحلات المخالفة في منطقة رفيديا وشارع عمان وشارع عصيرة، والذي زاد عددهم عن 40 مواطن، أعلن عن مهلة مدتها 48 ساعة لازالة التعديات عن الارصفة والارتداد الامامي بأنفسهم، وتصويب وضع المحال والمنشآت التجارية الخاصة بهم.

ورحب طبيلة بالحضوروشكرهم على تلبية الدعوة مؤكدا ان الهدف الرئيسي التي تسعى له البلدية وهو خدمة كافة المواطنين دون تمييز ، مشيرا الى ان المجلس البلدي اتخذ هذه القرارات من أجل فرض النظام والقانون على الجميع دون استثناء.

واستعرض طبيلة الاجراءات القانونية التي اتخذتها البلدية في توجيه الاخطارات لاصحاب المخالفات ، وان البلدية قامت بالتحرك وازالة العديد من التعديات بعد استنفاذ كافة الاجراءات القانونية بحق المخالفين

كما وجه المهندس طبيلة التحية لكافة اصحاب المحال التجارية الذين عملوا على ازالة التعديات بأنفسهم، الامر الذي يدل على انتمائهم وحبهم لمدينتهم وحرصهم على مصالح المدينة وأبنائها ، منوها الى ان البلدية والمجلس البلدي لا يسعون الى الاساءة لأي مواطن أو تعريضه للخسارة ، ولكن الهدف يكمن في ضرورة عودة هيبة النظام والقانون وان البلدية بمجسلها البلدي يسعى الى اعادة نابلس اكثر جمالا وتنظيما .

واستمع المهندس طبيلة الى ملاحظات المواطنين بحرص، واجاب على كافة تساؤلاتهم داعيا اياهم الى ضرورة الالتزام بالمدة الزمنية المحددة لازالة التعديات بأنفسهم والبالغة 48 ساعة. واعطائهم فرصة اضافية لتصويب اوضاعهم، وان الدائرة القانونية وقسم التنظيم بكافة كوادره الهندسية مسعدون لاستقبال كافة الملاحظات والاعتراضات والدفوعات من قبل اي مواطن واعادة دراستها، واتخاذ القرار القانوني الصائب بحقها بصورة عادلة.

خلال افتتاح معرض نابلس الاول للكتاب"نور بين السطور"

3-11-2019

الشنار : ثقافتنا أساس الصمود والأجيال القادمة هي الامل

 قال نائب رئيس بلدية نابلس المهندس محمد الشنار أن ثقافتنا هي هويتنا وأساس صمودنا وأمل الأجيال القادمة. جاء ذلك في كلمته خلال افتتاح معرض نابلس الأول للكتاب بعنوان "نور بين السطور" الذي نظمته بلدية نابلس بالشراكة مع وزرة التربية والتعليم وبالتعاون مع جمعية الناشر الفلسطيني في مركز حمدي منكو التابع لبلدية نابلس، حيث شارك في هذا المعرض اربعة عشرة من دور النشر من مختلف محافظات الوطن.

واكد الشنار على حرص البلدية الكامل على احتضان ودعم كافة الفعاليات الثقافية في المدينة لما يلعبه هذا القطاع من دور هام في تعزيز الوجود والهوية الفلسطينية.  وأوضح الشنار أن البلدية تسعى جاهدة لإقامة قصر ثقافي ليكون عنوانا وراعيا لكافة الفعاليات الثقافية في المدينة، مشيرا إلى أن بلدية نابلس قد خصصت قطعة أرض في  أحد المواقع الحيوية لإقامة هذا المشروع. وتأتي أهمية هذا القطاع نظرا لانتشار مواقع التواصل الإجتماعي وابتعاد الأجيال الشبابية عن قراءة الكتب وبرغم الانسجام مع التطور التكنولوجي إلا ان للكتاب مكانة ونكهة خاصة من الصعب ان تضيع من عقول المفكرين .

وشارك في حفل الافتتاح كذلك أعضاء المجلس البلدي الدكتورغسان المصري و الدكتورساهر دويكات،  بالاضافة الى نائب محافظ نابلس السيدة عنان الاتيرة، واللواء سرحان دويكات، وجهاد رمضان امين سر حركة فتح -اقليم نابلس، وممثلين عن وزارة التربية والتعليم والثقافة، وجامعة النجاح الوطنية، وممثاين عن الاجهزة الامنية المختلفة، وعدد من رؤساء الاقسام والدوائر في البلدية، وحضره أعداد كبيرة من المؤسسات المحلية والشخصيات والدارسين والمهتمين.

وأكدت نائب محافظ نابلس عنان الأتيرة على أنه بالعلم والثقافة نستطيع أن نوصل رسالتنا لأي مكانٍ بالعالم وحتى أبعد شبرٍ في هذا الكوكب.

وأضافت الأتيرة أن الاحتلال الإسرائيلي يستخدم كافة أنواع الحروب ضد شعبنا الفلسطيني ومنها العلمية، وهذا ما يُجبرنا دائما على المضي قدماً في تطويرِ أنفسنا وتعليم أبنائنا على القراءة والتعلم والتعليم، وأشادت بالدور الذي تقوم به مؤسسات محافظة نابلس تجاه ترسيخ ثقافة القراءة والكتاب مؤكدة على ضرورة تكيثف هذه الجهود ليصبح لدينا جيل مثقف وعالمٌ ينافس كما نافس سابقاً وحاضراً ومستقبلاً.

وألقى بسام نعيم مدير المكتبات المدرسية كلمة وزراة التربية والتعليم الذي نوه الى حرص وزراة التربية والتعليم على الشراكة في الفعاليات الثقافية المختلفة التي تعمل على صقل شخصيات طلاب المدارس وزيارة معرفتهم.

بدوره شكر سامح دنديس رئيس جمعية الناشرين الفلسطينيين بلدية نابلس على رعايتها لهذا المعرض ، منوها الى حرص الجمعية على تنفيذ معارض اخرى في مختلف محافظات الوطن، داعيا المؤسسات التعليمية والثقافية الى ضرورة دعم هذه الفعاليات ورفردها بالزوار لضمان نجاحها.

اما محمد عياد الوكيل المساعد للشؤون الثقافية في وزراة الثقافة فقد ابدى استعداد الوزراة للتعاون مع البلديات والمؤسسات والجمعيات في سبيل انجاح الفعاليات الثافية المختلفة التي تخدم كافة فئات الشعب الفلسطيني من طلاب ومثقفين ومهتمين بالقراءة.

يذكر ان المعرض يستمر لمدة 5 أيام ويتخلله عدد من الندوات والفعاليات الثقافية والامسيات الشعرية وفعاليات توقيع كتب وروايات لعدد من المؤلفين والكتّاب في عدة مواضيع، وفقرات إبداعية لطلبة المدارس وفقرات مسرح لفرقة مركز الطفل الثقافي.  

‎طبيلة يقدم عدد من المشاريع الاستراتيجية لدولة رئيس الوزراء الدكتور محمد اشتيه

3-11-2019

 

‎خلال لقائه مع دولة رئيس الوزراء الدكتور محمد اشتية، بحث المهندس سميح طبيلة رئيس بلدية نابلس ، عدد من القضايا المالية التي تهم عمل بلدية نابلس، مطالبا بالأموال المترتبه على الحكومة الفلسطينية والبالغة قيمتها 92 مليون شيكل والمتمثلة بضريبة الأملاك، بحيث يتم تسديدها على شكل دفعات شهرية. كما قدم طبيلة عدد من مقترحات المشاريع الاستراتيجية التي تندرج ضمن الخطة الاستراتيجية للبلدية من بينها مشروع الصالة الرياضية المغلقة والقصر الثقافي والمنطقة الصناعية والكلية المهنية ومشاريع تعبيد شوارع مدينة نابلس ومشاريع البنى التحتية واستكمال مشروع الشارع الالتفاقي الممتد من دوار الحرمين حتى الحرم الجديد لجامعة النجاح الوطنية وإنشاء سوق خضار مركزي نموذجي.

 

وقد عقد الاجتماع بحضور اعضاء المجلس البلدي السادة محمد الشنار نائب رئيس البلدية ورئيس مجلس ادارة شركة كهرباء الشمال وعدلي رفعت يعيش وغسان عنبتاوي وريما عرفات وغسان المصري وساهر دويكات ورامي العيساوي ومكرم عباس. وبحضور كل من عنان الاتيرة نائب محافظ نابلس وجهاد رمضان امين سر حركة فتح اقليم نابلس وسعيد الزبيدي ممثل الاقليم.

 

‎ واكد المهندس عدلي يعيش على ضرورة اقامة مستشفى حكومي في المنطقة الشرقية لخدمة سكان المنطقة الشرقية، موضحا ان بلدية نابلس قدمت ارضا تعود ملكيتها للبلدية من اجل اقامة المستشفى في تلك المنطقة .

 

‎من جانبة طرح المهندس محمد الشنار رئيس مجلس ادارة شركة كهرباء الشمال ونائب رئيس البلدية مشكلة نقص القدرة الكهربائية في مدينة نابلس والمناطق التي تغطيها الخدمة من خلال تشغيل محطة صرة، موضحا أن الطاقة الكهربائية لدى الشركة لم تعد كافية لتغطية كافة مناطق المدينة نظرا للزيادة السكانية والحاجة الماسة لتغطية العديد من المنشآت الصناعية والتجارية والمجمعات السكنية المتزايدة في الآونة الاخيرة، وحذر ان الشركة ستضطر في المستقبل القريب لقطع التيار على فترات من اجل توزيع القدرة على كافة المناطق.

 

وطالب رامي العيساوي الدكتور اشتية بتخفيف العبء المالي المترتب على البلدية من خلال المساعدة ايجاد حلول عملية لتخفيف فاتورة الرواتب الشهرية. واوضحت المهندسة ريما عرفات ان نابلس لم تحظ بالدعم الكاف المتعلق بمجلس الخدمات المشترك وحصتها بالتبرعات العينية ذات العلاقة بجمع النفايات والتخلص منها في نابلس. ونوهت مكرم عباس الى ضرورة ادراج خطط ومشاريع التطوير الحضري ضمن موازات الحكومة القادمة والتي تعد احد اهم اولويات العمل البلدي لما لها علاقة بالشكل الحضري للمدن. بدوره وجه غسان المصري سؤال يقضي بماذا ممكن ان تساعد البلديات الحكومة في خذتها للانفكاك عن الاقتصاد الاسرائيلي.


‎وبعد سماعه لمطالب بلدية نابلس، قال الدكتور اشتية ان نابلس تحظى بأهمية كبيرة بالنسبة للحكومة الفلسطينية والتي تعتبرها المقياس الأساس ونموذج لباقي المدن، موضحا أن استقرارها وازدهارها ينعكس على باقي مدن الضفة في كافة المجالات. وأضاف أنه يسعى لأن تكون نابلس عنقودا صناعيا ورافدا أساسيا في تحريك عجلة الاقتصاد على مستوى الوطن. وفي موضوع الكهرباء، أوضح اشتية أن هذا القطاع يقع على سلم أولويات الحكومة وسيحل في القريب العاجل برغم التحديات والصعوبات التي تواجهها الحكومة في هذا الاطار. أما بالنسبة للمشاريع الاستراتيجية، فقد بين انها مشاريع مهمة وحيوية وتؤثر ايجابا في مختلف القطاعات في المدينة خاصة الجانب الاقتصادي والثقافي، ووعد بوضعها على موازنة الحكومة للعام 2020.واعرب ايضا عن ارتياحه لاستلام مقترحات المشاريع التي اعدتها البلدية مع موازناتها التي ستسهل عليه ادراجها ضمن الخطة المالية للعام القادم.

 

رئيس بلدية نابلس يستقبل لجنة مبادرة سواعد لاحياء المواقع التاريخية

31/10/2019

تعزيزاً لسبل التعاون في تنفيذ مبادرة مجتمعية لاحياء المعالم الاثرية، استقبل المهندس سميح طبيلة رئيس بلدية نابلس أعضاء اللجنة التحضيرية لمبادرة احياء المعالم الأثرية في مدينة نابلس التي تنظمها فريق مبادرة " سواعد " بالتعاون والشراكة مع مكتب آثار نابلس، وجامعة النجاح الوطنية - مركز الخدمة المجتمعية ومبادرة رؤى نابلس، بحضور السيدة سماح الخاروف عضو المجلس البلدي والسيد عمر الدبعي مدير البلدية، والمهندس سامح عبده مهندس وحدة البلدة القديمة، وعلاء الجيطان منسق العلاقات العامة.

رحب المهندس سميح طبيلة بأصحاب المبادرة شاكراً لهم هذا التوجه الذي يعزز من قيمة التطوع ويهدف الى الحفاظ على المعالم الاثرية، مؤكداً ان بلدية نابلس ستسخر جميع امكانياتها اللوجستية ومتطوعي المراكز الثقافية لتنفيذ هذه المبادرة والحفاظ على ديمومتها وفق خطة ممنهجة ومتكاملة بالشراكة مع جميع اصحاب العلاقة، جنباً الى اشراك المواطنين خاصة فئة الشباب والمتطوعين في تنفيذها.
واستعرضت الانسة هبة عوايصة رؤية فريق سواعد كمبادرة شبابية تهدف لتطوير منظومة ذكية في العمل التطوعي، من خلال منصة الكترونية تقوم بالتشبيك بين المتطوعين والمؤسسات الشريكة، وأوضحت أن مبادرة احياء المعالم الاثرية سيتم تنظيمها ضمن فعاليات اليوم العالمي للتطوع والذي يصادف 5/12 من كل عام، وتهدف الى رفع الوعي للحفاظ على المواقع الاثرية، بالتعاون مع الشركاء اصحاب العلاقة.
وأوضح المهندس عمار الصدر عضو اللجنة التحضيرية من مبادرة رؤى نابلس ان أحد اركان هذه المبادرة تعزيز المعرفة لدى الجمهور نحو هذه المواقع من خلال تثبيت لوحات تعريفية تبرز تاريخ هذه المواقع .
وأكد السيد بلال سلامة مدير مركز الخدمة المجتمعية في جامعة النجاح الوطنية أن جامعة النجاح تولي اهتماماً كبيرا في هذا المجال ويعمل مركز الخدمة المجتمعية على تنظيم انشطة مستمرة من خلال طلبة جامعة النجاح الوطنية ضمن مساق الخدمة المجتمعية.
وفي الختام أكد المشاركين على أهمية تظافر جميع الجهود لانجاح واستدامة هذه المبادرة، وتسخير جميع الامكانيات لتنفيذها باعتبار المواقع الاثرية معالم تاريخية يجب الحفاظ عليها.

سفير جنوب أفريقيا :- على مدار سنوات عملي ل 25 عاما، أفضلها السنوات التي قيضتها في فلسطين

29-10-2019

 

استقبل المهندس سميح طبيلة، رئيس بلدية نابلس وبحضور أعضاء المجلس البلدي د.ساهر دويكات ، ود.غسان المصري ، والعلاقات العامة ، استقبلوا سفير جنوب افريقيا في فلسطين أشرف سليمان ، في زيارة بروتوكولية بمناسبة انتهاء فترة عمله في فلسطين .

 

ورحب المهندس طبيلة بالسفير مؤكدا على عمق العلاقة التي تربط فلسطين بدولة جنوب افريقيا حكومة وشعبا ، منوها الى تشابه الظروف بيننا في مجال محاربة الاحتلال والتمييز العنصري والنضال من أجل نيل الحرية الاستقلال.


بدورة عبر السفير عن سعادته بالزيارة موضحا انه عمل في السلك الديبلوماسي في عدة مناطق عربية سابقا الا انه يعتبر ان أفضل سنوات عمله هي التي قضاها في فلسطين، معبرا عن حبه الكبير للشعب والقيادة الفلسطينية التي أثبت على مدار سنوات احقية نضالها ضد الاحتلال الاسرائيلي الغاشم.وقال انه شيبذل جهدا كبيرا في اقامة علاقة توأمة بين نابلس ومدينة أخرى في افريقيا وتعزيز التعاون من الجانب الاقتصادي من اجل اعادة نابلس لمركزها كعاصمة اقتصادية لفلسطين.
بدوره شكر د.غسان المصري السفير على الزيارة منوها الى ضرورة زيادة متانة العلاقة بين فلسطين وجنوب افريقيا وذلك من خلال توقيع اتفاقيات توأمة بين مدن فلسطينية ومثيلاتها في جنوب افريقا.

المزيد من المقالات...