نشراتنا الدورية

ادخل بريدك الالكتروني لتصلك نشراتنا الدورية

فعاليات قادمه

23 آذار 2018 05:00PM - 06:00PM
03 نيسان 2018 11:00AM - 01:00PM
05 نيسان 2018 04:00PM - 05:00PM
15 نيسان 2018 10:00AM - 07:00PM
18 نيسان 2018 10:00AM - 07:00PM
19 نيسان 2018 08:00AM - 08:00PM

حاله الطقس

Partly Cloudy

17°C

نابلس

Partly Cloudy

Humidity: 48%

Wind: 28.97 km/h

  • 22 Apr 2018

    Scattered Thunderstorms 17°C 11°C

  • 23 Apr 2018

    Sunny 21°C 11°C

التغذية الإخبارية

feed-image مدخلات التغذية الإخبارية

بلدية نابلس تنفذ سلسلة من الفعاليات احتفالا بيوم المرأة العالمي

4-4-2018


منذ بداية شهر آذار نفذت بلدية نابلس ومن خلال المراكز الثقافية التابعة لها وملف المراة، ونقابة العاملين في البلدية سلسة من الفعاليات والنشاطات احتفالا بيوم المراة العالمي، الذي يصادف الثامن من آذار من كل عام
فمع إطلالة الشهر المنصرم قام ملف المرأة بمبادرة "طواقي الأمل" التي قدمت لأطفال مرضى السرطان طواقي نسجت بأيدي النساء صاحبات المشاريع بالتعاون مع مركز بلدية نابلس الثقافي حمدي منكو، وبالتزامن مع فعالية العلاج بالموسيقى التي ينفذها مركز الطفل الثقافي ومدرسة الموسيقى التابعة له وجمعية الكتاب المقدس "برنامج سوا
وفي السابع من آذار، نفذ ملف المرأة ومركز بلدية نابلس الثقافي حفلا تضمن عرضا مسرحيا وبعض الفقرات الفنية اشتملت على معرضا لمنتجات النساء من التطريز الفلسطيني والحرف اليدوية التقليدية، شاركت فيه خمسة عشر سيدة من صاحبات المشاريع الصغيرة. كما عقد على هامش هذا النشاط لقاء حواريا بين النساء صاحبات المشاريع وممثلين عن الممثلية السويدية ناقشن من خلاله آليات الدعم والمساندة الممكنة لهن. كان ذلك بالتعاون مع مسرح الحرية ومعهد إدوارد سعيد والسيرك وبالتنسيق مع شبة الفنون الأدائية وبرعاية القنصلية السويدية
وفي العاشر من آذار قام رئيس البلدية المهندس عدلي يعيش، وعدد من أعضاء المجلس البلدي الآنسة سماح الخاروف والدكتور ساهر دويكات برفقة ممثلين عن نقابة العاملين ومسؤولة ملف المرأة في البلدية بتكريم موظفات البلدية في مواقع عملهن وتقديم الهدايا الرمزية لهن تقديرا لجهودهن وعطائهن ، كما نظمت نقابة العاملين في البلدية احتفالا بهذه المناسبة في حديقة مكتبة بلدية نابلس، اشتمل على عدد من الفقرات والكلمات المتعلقة بالمناسبة.
وبهذه المناسبة قدم المهندس يعيش كل التحية للمرأة الفلسطينية، سواء كانت أما أو أختا أو زوجة أو بنتا ، مؤكدا حرص البلدية على دراسة كافة المطالب التي تقدمت بها النقابة ، داعيا موظفات البلدية الى بذل المزيد من الجهد في سبيل تقديم الخدمة الافضل للمواطن والمدينة
بدورها طالبت رائدة الدبعي ممثلة نقابة العاملين في كلمتها بتحقيق بعض المطالب المتعلقة بالموظفات منها اعادة النظر بالهيكليات الادارية الخاصة بالبلدية واعطاء المراة المكانة التي تستحق والتي تتلاءم من طاقاتها وقدراتها، واعادة النظر بموضوع التقاعد المبكر لمن ترغب من الموظفات ، وكذلك الراتب التقاعدي التي تتقاضاه عوائل الموظفين المتوفيين من البلدية، بالاضافة الى امكانية اقرار عطلة يوم السبت بطريقة تضمن استمرارية العمل في البلدية وعدم تعطيل الخدمات المقدمة للمواطن
واستضاف مركز بلدية نابلس الثقافي (حمدي منكو ) مسرحية بيت برناردا البا للكاتب الاسباني لوركا تمحورت حول سعي الانسان للحرية ومقاومة الظلم شاركت فيها عشر ممثلات، المسرحية من اخراج المخرج الفلسطيني فتحي عبد الرحمن.
بالتعاون مع محافظة نابلس ووزارة الثقافه تم تنفيذ معرض زهور وطيور في يومي 20 و 21 اذار حيث لاقى اقبالا مميزا نظرا لحداثة فكرته وتناسبها مع يوم الام وبدايه الربيع.
وختاما تم عرض مسرحية زياره صديق من اخراج اسامه ملحس وتأليف طاهر باكير تناولت قضايا اجتماعية مثل الزواج المبكر وحرمان المراة حقها في التعليم واختيار شريك الحياة ويذكر ان هذه المسرحيه عرضت على ممثلي المؤسسات النسويه بهدف تنظيم عروض للفئات المستهدفه لدى هذه المؤسسات لاستخدامها في حملات التوعية.

بلدية نابلس وسلطة المياه تدشنان مشروع "شريان الحياة"

٣-٤-٢.١٨

دشنت بلدية نابلس وسلطة المياه الفلسطينية اليوم المشروع الاستراتيجي "شريان الحياة" الذي يهدف الى زيادة كميات المياه لمواجهة أزمة المياه التي تعاني منها المدينة خاصة في فصل الصيف.
وشارك بتدشين المشروع رئيس سلطة المياه المهندس مازن غنيم ورئيس بلدية نابلس المهندس عدلي يعيش ومحافظ نابلس اللواء اكرم الرجوب وممثلون عن المؤسسات والفعاليات الرسمية والشعبية.
ورحب المهندس يعيش في كلمته بالحضور بحفل التدشين الذي اقيم بمنطقة المساكن الشعبية شرقي المدينة، وتحدث عن اسباب أزمة المياه في المدينة واهمها العراقيل التي يفرضها الاحتلال، وكذلك نتيجة الزيادة في اعداد السكان والتوسع العمراني.
واشار الى ان هذا المشروع يأتي ضمن الخطة الاستراتيجية لبلدية نابلس بتوفير مصادر جديدة للمياه، بسبب ازمة المياه التي عانت منها المدينة في الصيف الماضي، مبينا انه كانت هناك كميات مياه متوفرة في سهل سميط بالفارعة، لكن نقلها يحتاج الى خط ناقل بقطر 20 انشا، في حين ان قطر الخط الناقل من محطة ضخ الباذان يبلغ 12 إنشا فقط، ويتطلب تغييره تكلفة تقديرية تصل الى 12 مليون شيكل.
واشار الى ان سلطة المياه قدمت الدعم لهذا المشروع من خلال تزويد البلدية بكمية كبيرة من الانابيب بطول 3000 متر، كما حصلت على دعم بقيمة نصف مليون دولار من صندوق البلديات، مبينا ان هذا المشروع سيخدم المدينة وكافة القرى الشرقية.
بدوره، بارك المحافظ الرجوب هذا المشروع الهام والحيوي، واشاد بكل الجهود التي بذلت لاطلاقه، وشكر كل الجهات التي قدمت الدعم للبدء بتنفيذه، متمنيا أن يتم انجاز المشروع بالوقت المناسب لكي يرى النور قريبا.
ووصف الوزير غنيم في كلمته هذا المشروع بالوطني لان خدمة المياه هي التحدي الاول للشعب الفلسطيني، وتوفير المياه الصالحة للشرب هي على راس اولويات سلطة المياه، لان الامن المائي هو مفتاح الامن القومي ومفتاح قيام الدولة المستقلة وعاصمتها القدس.
وقال ان ازمة المياه التي تعاني منها نابلس هي نموذج لازمة المياه التي يعاني منها الوطن، خاصة في منطقة الجنوب، ومن هناك كان لسلطة المياه دعم مباشر لهذا المشروع عبر توفير كل ما يمكنها تقديمه، مبينا ان سلطة المياه تولي اهمية خاصة لانجاح المشروع بالفترة المحددة وان يكون جاهزا مع بداية الصيف.
وقال ان ايصال المياه الصالحة والآمنة الى كل بيت فلسطيني كان بمثابة حلم، لكنه بدأ يتحقق من خلال مجموعة من المشاريع الاستراتيجية لسلطة المياه والتي كان لها انعكاس مباشر على حياة المواطنين، ومنها مشروع "شريان الحياة" بنابلس ومشاريع على مستوى الوطن وآخرها مشروع محطة تحلية مياه البحر في غزة الذي تم تدشينه مؤخرا.
وتحدث عن الواقع المأساوي للمياه في غزة حيث تبلغ نسبة المياه الجوفية غير الصالحة للشرب الى 97% وكان هناك تقارير تحذر من ان غزة لن تكون مكانا قابلا للحياة بعد عام 2020، ولهذا فان سلطة المياه لم تتوقف عن العمل في غزة طوال الفترة الماضية واستطاعت رصد 550 مليون دولار لانشاء محطة التحلية.
واضاف ان سلطة المياه بذلت جهدا كبيرا في غزة واستطاعت استثمار 1.5 مليار دولار في قطاع المياه من اجل تعزيز صمود المواطنين هناك، وتمكنت من تجاوز الكارثة البيئية.
واشار الى ان الوضع المائي في الضفة لا يقل سوءا، ويتمثل بعدم توفر الكميات اللازمة من المياه، مؤكدا ان سلطة المياه استطاعت الوصول بمشاريعها الى كل مدينة وقرية بالضفة.
واشاد غنيم بالتعاون في انجاز هذا المشروع، معتبرا انه نموذج للتعاون ما بين سلطة المياه وبلدية نابلس وصندوق البلديات، وبارك لمدينة نابلس والقرى المستفيدة من المشروع.
بدوره، تحدث نائب مدير دائرة المياه في بلدية نابلس المهندس عدنان العامودي عن واقع المياه في مدينة نابلس والاساب التي دفعت البلدية لتنفيذ هذا المشروع، مبينا ان المدينة تحصل على المياه من خمسة ابار رئيسية وخمسة ينابيع التي تزود المدينة بحوالي 31 الف متر مكعب يوميا، بينما الحاجة اليومية هي 45 الف متر مكعب.
وقال ان ازمة المياه دفعت البلدية الى البحث عن مصادر اضافية للمياه، في ظل تعنت الاحتلال ورفضه منح التراخيص لحفر ابار جديدة، فتوجهت البلدية للبحث عن حلول لتوفير مصادر بديلة، وتم شراء 300 متر مكعب بالساعة من ابار سهل سميط ونقلها من الباذان الى نابلس.
واضاف ان البلدية واجهت مشكلة في نقل المياه من الباذان تتمثل في ان خط الباذان خط قديم يعود لعام 1973 بقطر 12 انشا، وهو غير كاف لنقل الكميات الاضافية.
واوضح ان الخط الجديد قطره 20 انشا ويستطيع نقل 1000 متر مكعب بالساعة، وهذا ما يكفي لتغطية احتياجات مدينة نابلس لفترة تتراوح ما بين 10-15 عاما.
واوضح ان مدينة نابلس بحاجة الى انشاء بئر جديد كل 5 اعوام، في حين ان آخر بئر تم انشاؤه كان بئر سبسطية عام 2001، وان هذا الخط يغني البلدية عن انشاء 3 آبار جديدة.

وعلى هامش الزيارة زار المهندس غنيم محطة التنقية الغربية واطلع على اقسامها المختلفة وآلية عملها والمشاريع الزراعية المميزة التي تستفيد من المياه الناتجة عن المحطة.


بلدية نابلس مستمرة في تنفيذ مشاريع لتحسين خدمة المياه

بهدف ضمان وصول المياه بكفاءة وفعالية

بلدية نابلس مستمرة في تنفيذ مشاريع لتحسين خدمة المياه

 ضمن رؤيتها لتحسين واقع المياه في مدينة نابلس، باشرت دائرة المياه والصرف الصحي في بلدية نابلس وضمن خطتها المرحلية لتنفيذ مشاريع مياه حيوية في منطقتي نابلس الجديدة ومنطقة جبل عسكر حوض عصيرة، وذلك استجابة لنداء المواطنين الذين عانوا من ضعف وصول المياه لمنازلهم خلال الصيف الماضي نظراً لزيادة الطلب على المياه في حينه.    

واشار المهندس عدلي رفعت يعيش رئيس بلدية نابلس ان المجلس البلدي وجميع الطواقم العاملة في قسم المياه تعمل منذ العام الماض على تنفيذ مشاريع من شأنها ضمان وصول المياه لجميع المواطنين في مختلف مناطق المدينة بكفاءة وفعالية، مشيراً الى ان بلدية نابلس ستباشر خلال الفترة القريبة القادمة بالبدء بتنفيذ مشروع شريان الحياه. الذي اقره المجلس البلدي الحالي والذي سيتم من خلاله استبدال الخط الناقل للمياه الممتد من منطقة الباذان الى محطة ضخ المساكن الشعبية بقدرة ضخ 1000 متر مكعب/ساعة من المياه.

وحول هذه المشاريع الحيوية اكد المهندس عماد المصري مدير دائرة المياه والصرف الصحي انه تم  تنفيذ مشروع تمديد خط مياه رئيسي في منطقة نابلس الجديدة بقطر 110ملم، وآخر بقطر 75 ملم، بطول 550م بالاضافة الى خطوط اخرى فرعية، تهدف الى تحسين خدمة توفير المياه وتحقيق العدالة في التوزيع للمواطنين وتقليل نسبة الفاقد الناتج عن تكرار تعرض خطوط المياه للتلف. كما عملت طواقم دائرة المياه مؤخرا على تنفيذ مشروع تمديد خط مياه رئيسي قطر 110ملم بطول 500م إضافة للخطوط الفرعية في منطقة جبل عسكر حوض رقم39 عصيرة، وتكمن أهمية المشروع في ضمان وصول المياه للمشتركين في هذه المنطقة التي تقع ضمن حدود بلدية نابلس والتي تطورت عمرانياً بشكل ملحوظ في الفترة الاخيرة، وكانت تتزود من خطوط مياه ذات أقطار غير ملائمة سابقا.

اجتماع موسع بين بلدية نابلس ووزارة السياحة والآثار

27-3-2018

لبحث ملفات مشتركة مهمة

اجتماع موسع بين بلدية نابلس ووزارة السياحة والآثار

عقد في بلدية نابلس اليوم اجتماعا موسعا بين رئيس بلدية نابلس المهندس عدلي رفعت يعيش، ونائبه المهندس محمد الشنار ، وبحضورالقائم بأعمال مهندس البلدية  يوسف نصر الله ، وأيمن عنبتاوي المستشار القانوي للبلدية، مع وكيل وزراة السياحة والآثار علي ابو سرور وعدد من من المدراء العامين من مختلف الاقسام في الوزارة. ومدير مديرية السياحة والاثار في مدينة نابلس السيد مفيد صلاح، ومديرة دائرة السياحة في مدينة نابلس عهود لبادة.

ويهدف الاجتماع الى مناقشة سبل وآليات التواصل والتعاون المشترك بين بلدية نابلس والوزارة في مختلف القضايا والمشاريع المشتركة التي تخدم الوطن والمواطن.

وفي بداية اللقاء رحب المهندس يعيش بوفد الوزارة  مثمنا هذه المشاركة الموسعة من قبل معظم مدرائها الامر الذي يدل على مدى الاهتمام والمتابعة للملفات المشتركة مع البلدية وحرصها على احداث تغيير ملحوظ وملموس في واقع المواقع الاثرية في المدينة.

 وتطرق يعيش الى أهمية تكامل الجهود وتظافرها بين كافة المؤسسات والوزرات والمؤسسات الدولية في سبيل النهوض بواقع السياحة في فلسطين بشكل عام، ومدينة نابلس على وجه الخصوص لما لها من أهمية وخصوصية تاريخية أثرية تميزها عن باقي المدن الفلسطيينة ،لاحتوائها على عناصر جذب سياحي مختلفة اهمها البلدة القديمة التي تزخر بالمواقع التاريخية الاثرية القديمة مثل الحمامات ومصانع الصابون وغيرها.

بدوره استعرض وكيل الوزارة الجهود التي بذلتها وزارة السياحة في سبيل احداث نقلة نوعية في واقع الخدمات والمشاريع التي تهتم بتنفيذها الوزارة في الفترة الحالية ، وأهمها تنشيط ملف السياحة المجتمعية، وسياحة المسارات في كافة محافظات الوطن، مؤكدا على الرؤية التكاملية للوزارة والتي تتماشى من الخطط الاستراتيجية التي ترسمها الحكومة في مجال تنشيط الساحية الدينية والعربية والاسلامية .

وأكد ابو سرور على مكانة محافظة نابلس السياحية والتي تعتبر عامل جذب سياحي لما تحويه من عناصر متنوعة على المستوى التجاري والاقتصادي والديني.

أما المهندس محمد الشنار نائب رئيس البلدية فقد أكد على حرص البلدية على متابعة كافة المواضيع والملفات المتعلقة بحقوق المواطنين وبذل الجهود من اجل تسهيل كافة الاجراءات التي من شأنها تسهيل حياتهم وانجاز ملفاتهم. مع التأكيد الدائم على حرص البلدية على عدم المساس بالارث التاريخي التي تتميز به مدينة نابلس.

وناقش الاجتماع عددا من الملفات الشائكة والعالقة بين البلدية والوزارة من أهمها ملف موقع ميدان سباق الخيل الروماني وسط المدينة ، والمدرج الروماني في منطقة رأس العين وغيرها من المواقع الاخرى ، واتفق الجانبان على تشكيل لجنة مشتركة من البلدية والوزارة وبمشاركة محافظة نابلس،وجامعة النجاح الوطنية وغرفة تجارة وصناعة نابلس وملتقى رجال الاعمال  للمتابعة وايجاد حلول خلاقة وعملية. 

المزيد من المقالات...