• الرئيسيه

نشراتنا الدورية

ادخل بريدك الالكتروني لتصلك نشراتنا الدورية

فعاليات قادمه

لا أحداث

حاله الطقس

Clear

8°C

نابلس

Clear

Humidity: 70%

Wind: 16.09 km/h

  • 04 Jan 2019

    Sunny 15°C 7°C

  • 05 Jan 2019

    Mostly Sunny 13°C 8°C

نجاحات مستمرة لمشروع محطة التنقية الغربية

24-1-2019

استلام مشروع الزراعة خارج حدود المحطة بمساحة 120 دونم 

 

يوم بعد يوم يثبت مشروع محطة التنقية الغربية نجاحه وتميزه على مستوى الوطن والمنطقة، حيث يتميز بادارة حكيمة وطاقات فلسطينية تشغل المحطة بمستوى عال من المهنية والاداء المتميز.

ويوم أمس سجل مشروع اعادة استخدام المياه المعالجة في الزراعة خارج حدود المحطة بمساحة 120 دونم نجاحا جديدة، حيث جرى استلام المشروع بشكل رسمي من قبل لجنة متخصصة مكونة من بلدية نابلس، والاستشاري الالماني من شركة "دالم" ووزارة الزراعة، وسلطة جودة البيئة ، وجمعية وادي الشعير، وبحضور سعادة رئيس بلدية نابلس المهندس عدلي رفعت يعيش والدكتور حافظ شاهين عضو المجلس البلدي.

وتضمن المشروع الذي تبلغ قيمته 1.5 مليون يورو، بتمويل مشترك من الحكومة الالمانية من خلال بنك التنمية الالماني KfW، والاتحاد الاوروبي، وتضمن المشروع شراء مضخات، ووحدات فلترة وتعقيم بواسطة الاشعة فوق البنفسجية، وشراء معدات زراعية مختلفة. بالاضافة الى زراعة محاصيل البرسيم "الحجازي"، والجوز، والزيتون. كما يتضمن المشروع مساعدة تشغيلية لجمعية وادي الشعير لمدة عام.

وفي كلمته أثناء مراسم التسليم، أشاد المهندس رئيس البلدية بتنفيذ المشروع، موجها شكره لكافة الطواقم والعاملين في المشروع ومحطة التنقية بشكل عام، مؤكدا دعم البلدية الكامل لمشروع المحطة والمشاريع الزراعية المنفذة داخل وخارج حدودها.وفي سياق متصل تم التوقيع مؤخرا على اتفاقية الخدمات الاستشارية مع الجانب الالماني لزراعة 3000 دونم خارج حدود المحطة. بالاضافة الى الحصول على الموافقة النهائية للبدء الفعلي بمشروع محطة التنقية الشرقية، والذي باشر أعماله من بداية العام 2019.

أما المهندس سليمان ابو غوش مدير محطات التنقية في البلدية ، فقد قدم شرحا تفصيليا عن مراحل المشروع والمحطات الهامة التي تمر فيها لحين انجازه ، موجها شكره كذلك لشركة الجنيدي للتوريدات الزراعية التي عملت على تنفيذ المشروع.

بدوره أشاد وجدي الكخن مدير مديرية زراعة نابلس بالمشروع ، مؤكدا دعم الوزراة لمثل هذه المشاريع ومثيلاتها كونها تعزز الصمود الفلسطيني على الارض وتحافظ على الاراضي من المصادرة.